سيد عمار الحكيم اسمع الفلاحي ماذا يقول (فيديو)
    الأربعاء 11 يناير / كانون الثاني 2017 - 21:24
    سيد أحمد العباسي
    بعد كل الذي سمعناه وكتبناه عن التسوية التأريخية فهي لازالت تراوح مكانها !
    واما سيد عمار الحكيم يبدو انه مصمم على المضي بهذه التسوية الى الاخير !
    ولاادري ماالذي يدفع سيد عمار الحكيم الى رمي نفسه بحضن احمد المساري وصالح المطلك ورافع العيساوي وطارق المشهداني (ابو الكواتم) ومن لف لفه ؟
    هؤلاء لايمكن مساومتهم واللعب معهم والاتفاق معهم والجلوس معهم بأي شكل من الاشكال . والسبب بسيط جدا سأنقل لكم رأي واحد منهم الا وهو البعثي العسكري العقيد حاتم الفلاحي الذي بث سمه الحقير ضد الدورة التي تخرجت من الكلية العسكرية واقسمت قسم الولاء عند الامام الحسين أخيرا . وقد شاهدت بنفسي عندما قامت كوكبة من الضباط الجدد المتخرجين من الكليات العسكرية العراقية بالتشرف بزيارة مرقد الإمام الحسين (عليه السلام) وأداء قسم الولاء بصورة جماعية أمامه . معاهدين على الخدمة المخلصة للعراق وأبنائه في جميع أرجائه دون تمييز بين أحد من أبنائه . وقد جرت العادة حتى في زمن المقبور وحتى احمد حسن البكر اخذ صدام حسين وقد اقسموا قسم الولاء ايضا عند الائمة عليهم السلام وهذا ماأكده ضيف البرنامج دكتور عدنان السراج الذي لم يعطيه مقدم البرنامج وقت كامل !
    وهذا اليمين بمثابة العهد المقدس الصادق لخدمة بلدنا . والحفاظ على أمن العراق من خطر الإرهاب والمجرمين لأن هذه التحية تؤدى أمام قائد الإنسانية جمعاء .
    قال أحد الضباط الخريجين الملازم فلاح الأسدي ( تخرجنا اليوم من الكلية العسكرية وتعاهدنا أن نؤدي قسم الولاء والتحية عند مرقد الإمام الحسين عليه السلام هذا القائد التاريخي العظيم الذي ضرب دروسا في الشجاعة والقيادة فكان قائدا عسكريا بمعنى الكلمة وها نحن هنا اليوم نعاهد مولانا الإمام الحسين (عليه السلام) أن نكون جنودا أوفياء في خدمة الوطن وأن يكون هدفنا الوحيد هو حفظ الوطن وشعبه ومقدساته) .
    ولكن قناة الخنزيرة الطائفية تضع صورة مغايرة لهذه الحقيقة وتقول ان هذه التحية التي تتم في مزار احد الائمة طائفية ودورة الضباط ايضا طائفية !!!!
    اسمعوا سموم هذا الطائفي الذي سيكون هو وغيره من ضمن التسوية :
    نحن نقول اي تسوية مع مثل هذا الطائفي الذي يبث سمومه هنا وهناك وهو نفس كل الطائفيين السنة من امثال (النجيفيان) والارهابي ورافع العيساوي صالح المطلك وعز الدين الدولة ورعد الدهلكي ومحمد الكربولي وكل قائمة اتحاد القوى وخاصة ( الحزب الاسلامي ) الذي يمثل قمة الطائفية في العراق وهو سبب خراب العراق . ولكنني لاانكر المعتدلين السنة امثال الشيخ المحترم خالد الملا حفظه الله .
    واقولها لكم بصراحة اذا لم يقولها سياسي العراق وقادة العراق ان كل التفجيرات التي تحدث  في العراق يقف خلفها اياد السامرائي ومن لف لفه !
    وهناك أدلة على هذا الكلام وكله موثق كيف كانت تخرج السيارات المفخخة من الحزب الاسلامي وكيف كانوا يخفون المختطفين في مكاتبهم والسلاح الذي يكدسوه في مخازنهم وجوامعهم . وكل السياسيين يعرفون بهذا ولكنهم مترددين بقول الحق .
    واكرر هنا وارسل رسالة الى قيادة عمليات بغداد اذا اردتم القضاء على الارهاب ابحثوا في جوامع الحزب الاسلامي وفي مكاتبهم فتشوها وسوف ترون العجائب !
    وها هو واحد من الارهابيين وزعيم حزب الحق (الباطل)  هدد المدعو احمد المساري هذا اليوم الاربعاء برفض مشروع التسوية ما لم يتم اعادة كل الارهابيين واعادة محاكمة طارق المشهداني (ابو الكواتم) ورافع العيساوي واحمد العلواني !!
    وقال المساري في تصريح صحفي : إن إعادة محاكمة طارق المشهداني واحمد العلواني ورافع العيساوي شرط لنجاح مشروع التسوية السياسية !!!!
    وهنا تابعوا معي كيف ان احمد المساري الذي كان طبيب في الفلوجة يداوي جرحى القاعدة كيف يكشف عن اسنانه ويقول : أن احمد العلواني لم يتهم بقضية إرهابية !!!
    وإنما تهمته كانت بسبب قضية قتل وهذا الامر يحل حسب القانون العشائري !!!!
    ولايحتاج الى الصاق التهم السياسية والامنية بحقه !!!!
    هكذا يدافع الدواعش السياسيين ويبررون لقواعدهم الارهابية حيث يستمر ويقول :
    كذلك تُهم العيساوي إدارية بحتة عندما كان وزير للمالية ولايستحق هذه الاحكام !
    ويضيف هذا الطائفي المقيت : أن قضية طارق المشهداني حصلت بها ملابسات ومداخلات سياسية تحتاج الى جهة قضائية مستقلة ومحايدة تقول كلمتها في قضاياه لتبرء ساحته من التهم المنسوبة اليه !!!
    لاحظوا كيف يقول ويعلن عن تصريحه بثقة الواثق مما يقول . وهو يبرء ساحة كل هؤلاء الارهابيين الذين كتبنا عنهم وكأنه لم يسمع أو يرى حكم القضاء بحق هؤلاء المجرمين !
    هؤلاء من يريد اصحاب السقيفة جمعهم تحت سقف واحد بحجة المصالحة !!!
    واريد من سيد عمار الحكيم ان يسمع حاتم الفلاحي واحمد المساري ويحكم هو بنفسه هل هؤلاء من يجب الجلوس معهم وعقد تسوية سياسية أم لا ؟
    إذن علينا هنا ان نسأل كيف ستتم التسوية مع باقي الدواعش السياسيين الذين لايقلون إرهابا عن اثنين كتبنا مقال عنهم . ماهو التبرير الذي سيكون علينا قبوله ؟
    الى الله نشكي امرنا ونقول نحن نعلم يارب العالمين انهم لن يؤذوك بقدر ما يؤذوا انفسهم وشعبهم ولكننا نبكي اليوم حمية انتهت وغيرة ماتت وشرف انتهك ودم بارد ينام صاحبه على الوسادة بلا ادنى فزع ولا رعشة لضمير .
    ياسيدي رب السماوات والارض اغفر لنا بما حملت من حلم وخلق عظيم . اغفر لنا تهاوننا في رد من يسىء اليك يارب العالمين . وندعو العزيز الجليل ان يهىء لنا ولاة امر يرون الحق حقا فينصروه ويرون الباطل باطلا فيزهقوه . لان ولاة امرنا وبعض من مشايخنا قد تباعدوا عن الحق كما بعد المشرق عن المغرب واليك ياربي نشكو امرهم . وكل من تسبب بخراب العراق وسرق دينار واحد وابتعد عن الحق من اجل مصالحه اخسف به الارض عاجلا او اجلا بحق محمد وآل محمد .

    سيد احمد العباسي
    https://www.facebook.com/pens.from.mesopotamia معا ندحر الارهاب . شاركونا برأيكم . واذا اعجبكم الموضوع ضعو ( لايك ) على صفحة الفيس بوك مع الشكر على تواجدكم .
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit