(تطريز بخيط أسود) رواية جديدة للقاص والروائي العراقي محمود يعقوب
    الأربعاء 8 فبراير / شباط 2017 - 22:29
    [[article_title_text]]
    رواية  ( تطريز بخيط أسود )
    تأليف القاص والروائي العراقي محمود يعقوب .
    من منشورات دار التكوين للطباعة والنشر ـ دمشق .

    صراع الإرادتين الخالدتين ( الخير والشر ) كان وسيكون المحور الأساس لمجمل الأعمال الروائية ، والمعين الثر الذي تنهل منه الرواية العالمية ثيمها وأفكارها التي تنتخي للإنسان والإنسانية . ويتجسد ذلك الصراع بصور وأشكال وأحوال لا عدّ لها ولا حصر .
    في رواية ( تطريز بخيط أسود ) تجسيد آخر لمثل هذا الصراع المرير ، الذي يكشف عن قصور نظرة الإنسان ، في الكثير من الأحيان ، وتخبطه ، وضعف بصيرته ، والتماسه الحلول الشريرة في مواجهة ما يعتقد أنه عدو له . تبدأ الرواية بتحول سحلية إلى إنسان بتأثير سموم الإنسان نفسه .غير أن الإنسان لم يكن في وسعه تقبل مثل هذا الكائن المسخ بأي حال من الأحوال . وهنا تبدأ دورة من الصراعات على صعد عدّة ، يبقى أكثرها حدّة ذلك الصراع النفسي المضني .
    بالتأكيد سوف يسعى الإنسان للتخلص من ذلك الكائن المسخ بأساليبه الفظة القاسية ، وحينما يعجز عن ذلك فمن المؤكد أن يهرع إلى استخدام أسلحته القاتلة التي طالما أجاد وأتقن استخدامها في القتل .
    ثمة سؤال صغير تحاول هذه الرواية الإجابة عنه بعفوية  ألا وهو : ما الذي يمكنه أن يحدث لو تحوّل الإنسان إلى سحلية مماثلة ؟ ..
    الرواية ارتسمت خطا ( كافكا ) في التحوّل ، بشكل أو آخر ، ولكنها أزاحت الغموض والإيهام جانباً لأجل أن تيسر الطريق أمام القارئ "لإدراك المرامي دون عناء . وفي ذات الوقت هنالك محاولة في عدم الابتعاد كثيراً عن أسلوب الواقعية الحسية في سرد الرواية  ... 
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit