موفق الربيعي: القضاء على داعش بالعراق يتطلب ضرب مواقعه في سوريا
    السبت 18 مارس / أذار 2017 - 15:25
    [[article_title_text]]
    بغداد   (موازين نيوز) - اعتبر النائب عن ائتلاف دولة القانون موفق الربيعي، السبت، أن القضاء على تنظيم داعش الإرهابي في العراق يتطلب ضرب مواقعه ومعسكراته داخل الأراضي السورية، فيما شدد على ضرورة إجراءات اقتصادية من خلال خلق فرص عمل في المناطق المحررة، لعودة الحياة إليها بصورة طبيعية.

    وقال الربيعي لـ/موازين نيوز/، إن "القضاء على داعش في الموصل لا يعتبر نهاية للإرهاب في العراق، كون التنظيم الإرهابي لا يزال موجوداً في الحويجة وحوض الفرات الأعلى وفي الجزيرة والبادية"، منوهاً "حتى وإن تم تحرير جميع أراضي العراق من الإرهاب، فهنالك عبر الحدود في الدولة الجارة سوريا، معسكرات وأماكن تتدرب فيها التنظيمات الإرهابية وتنطلق إلى إحداث الشر في العراق، لذلك علينا عبور الحدود السورية والقضاء على داعش داخل الأراضي السورية".

    وأضاف، أن "الشيء الآخر هو الإجراءات الأمنية التي من شأنها القضاء على الوضع العسكري لداعش، فضلاً عن الحاجة إلى إجراءات اقتصادية من خلال خلق فرص عمل في المناطق المحررة، لعودة الحياة إليها".

    وتابع الربيع، أن "معالجة الحد الأيديولوجي الذي يطرحه داعش، وذلك الدين الوهابي والجهادي والسلفي الخبيث هو التحدي الأعظم والأكبر الذي يواجهه العراق"، مستدركاً بالقول "لا يوجد صراع سني شيعي  ولا مجتمعي بين المكونين، بل أن السياسيين يستخدمون هذا الصراع لأدلجته وجعله سياسياً".
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit