كتلة المواطن تنتقد ورقة التسوية "السنية" لما تضمنته من شروط مبالغ فيها
    الأحد 19 مارس / أذار 2017 - 11:48
    [[article_title_text]]
    بغداد   (موازين نيوز) - انتقد النائب في مجلس النواب حبيب الطرفي،الأحد، ورقة التسوية السنية لما تضمنته من سقوف عالية ومطالب مبالغ فيها، مؤكدا ضرورة أن تتماشى المشاريع السياسية مع الواقع العراقي.

    وقال الطرفي، لـ/موازين نيوز/، إن "التحالف الوطني كان لديه مشروع تسوية وطنية وكان واضحا وليس فيه اي مشاكل"، مبينا أن "أي مشروع تسوية يقدم من أي جهة هو محترم، لكن يجب ان يتماشى مع الواقع وأن يعالج مشاكل وتحديات يعاني منها البلد".

    وفيما يخص ورقة التسوية السياسية لتحالف القوى العراقية، أوضح الطرفي، أن "تسوية بهذه السقوف العالية امر غير صحيح، واذا كان الغرض منها الحصول على مكسب اكبر فأنه ليس الطريق الأمثل لذلك، كون المرحلة الحالية بحاجة لحوار منصف وتعامل يراعي خصوصيات الاخر".

    وأكد، أن "جميع المشاريع التي طرحت هي محط احترام، لكن يجب ان تتماشى مع الوضع الحالي وما يحتاجه العراق"، مردفا "أما ان تكون هذه القضية بهذه الشروط وهذه السقوف العالية، فكأنه يراد لها ان تأخذ طابعا اخر وهذا لا يتماشى مع طموحاتنا كعراقيين".

    وقدم تحالف القوى العراقية مشروع تسوية سياسية والتي سميت (الرؤية الموحدة للعرب السنّة حول مشروع التسويـة التاريخيـة)، وتضمنت العديد من الشروط لاجراء التسوية.
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit