الصدر: لانريد ان يكون هناك جيشان في العراق واستفتاء كردستان "مشكلة"
    الجمعة 11 أغسطس / آب 2017 - 08:50
    [[article_title_text]]
    بغداد  (موازين نيوز) - جدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الدعوة الى دمج الحشد الشعبي في قوات الجيش، فيما اكد ان استقلال كردستان سيجلب المشاكل.
    وقال الصدر في حوار مع صحيفة الشرق الأوسط اللندنية، أن "فصائل الحشد الشعبي والمقاتلين الآخرين الذين حرروا المناطق، يجب أن يكونوا منضوين تحت ظل القوات الأمنية والشرطة، والجهات الأمنية الأخرى"، مشددا على "انه لا بد من مركزية الدولة العراقية، ومن الصعب أن يكون هناك جيشان في العراق".

    وأضاف الصدر ان "المطلوب الوصول إلى مستوى الدمج، ولا بد أن يكون ذلك تحت قيادة رئيس الوزراء، وكذلك قائد القوات المسلحة، وفي حال أن يكون (الحشد) خارجاً عن نطاق الدولة فهذا سيتسبب في مشاكل كثيرة".

    ولم يستبعد الصدر ان يقيم تحالفا مع رئيس الوزراء حيدر العبادي و زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، مؤكدا ان "التيار الصدري في صدد تشكيل كتلة عابرة للمحاصصة، من أشخاص تكنوقراط مستقلين لا ينتمون إلى أحد، من وجوه جديدة، كي نأخذ العراق إلى بر الأمان مع توفير الخدمات للمواطنين".

    وفيما يتعلق باستفتاء اقليم كردستان، المقرر اجراؤه يوم 25 أيلول المقبل، اكد الصدر، انه "اجرى اتصالا مع قيادة اقليم كردستان، وتمنى تأجيل الاستفتاء"، مضيفا "لا نريد الضغط عليهم، وقد اتصلت بهم، وتمنيت كأقل تقدير أن يؤجل الاستفتاء، وإن كان إلغاء الاستفتاء على الانفصال فهو أفضل".

    وأشار الصدر الى انهم "يعتبرون الكرد تشكيلات العراق، ويريدون أن يكونوا "منا وفينا"، مصيفا بأن "لكن بعض المشاكل المتراكمة من الحكومة السابقة أدت إلى ابتعادهم والوصول إلى هذه الدرجة بحيث يريدون الانفصال".

    وشدد الصدر على "انه اذا استقل إقليم كردستان سيتأثر العراق"، مضيفا بأن "وجود الكرد في العراق يضفي عليه الديمقراطية والحرية، وابتعادهم عنه سيجلب مشاكل من الداخل والخارج".
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit