سليماني يتوعد بـ"الانتقام" لعنصر بالحرس الثوري قتل على الحدود العراقية
    الجمعة 11 أغسطس / آب 2017 - 19:10
    [[article_title_text]]
     (السومرية نيوز)  بغداد - توعد قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بـ"الانتقام" لعنصر الحرس محسن حججي الذي قتل في منطقة التنف عند الحدود العراقية السورية، فيما لفت الى أن "المقاومة الإسلامية ستجتث شجرة الوهابية الملعونة والإرهاب في العالم الإسلامي"، حسب تعبيره.

    ونقلت وكالة تسنيم عن سليماني قوله، "عقب الهزائم المتتالية للجماعات التكفيرية الوهابية المرتبطة بالاستكبار العالمي أمام رجال المقاومة الإسلامية في جبهات مختلفة، ارتكب تنظيم داعش الإرهابي جرائم فظيعة لا يتقبلها أي قانون إسلامي أو بشري".

    وأضاف سليماني، أن "أطال المقاومة الإسلامية سينتقمون من مرتكبي هذا العمل الوحشي عبر اجتثاث شجرة الوهابية الملعونة والإرهاب في العالم الإسلامي"، معتبرا أن "هذا النوع من الجرائم الذي وقع آلاف المرات الى حد الآن في سوريا والعراق وضد الأمة الإسلامية سيؤدي الى مزيد من الوعي والاتحاد في العالم الإسلامي في وجه هؤلاء الإرهابيين وستجعلنا أكثر إرادة وقوة في تطهير الأراضي الإسلامية من رجس وجودهم".

    وقال، "أقسم أننا لن ندخر جهدا في ملاحقة هذه الشجرة الملعونة والقضاء على هذه الغدة الخطيرة الظاهرة في جسد العالم الإسلامي".

    وكانت وائل إعلام أفادت في وقت سابق، بأن تنظيم "داعش" أعدم أحد عناصر التعبئة بالحرس الثوري الإيراني، أسره في منطقة التنف على الحدود العراقية السورية.
    © 2005 - 2017 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit