على الرّمل
    الأثنين 8 أكتوبر / تشرين الأول 2018 - 20:07
    نوميديا جرّوفي
    شاعرة ،مترجمة، باحثة و ناقدة عراقية
    ذات مرة رسمتك على الرمل
    قلبا يحاصرني
    لك رسمة في حدود الروح
    أحصرها وتحصرني
    أما ذاب الرمل؟
    أما تبخر البحر؟
    أما نطقت أنا؟
    أما تنفست وشهقت و عطست؟
    لا ترسم على الرمل شخصي
    آتيك عدد الرمل
    دعوة واحدة و أناديك
    وأمشي على الماء و على الهواء
    ترسم على الرمل إذن؟
    لم الرمل فتنتي و أنا الواقفة في يديك؟
    هناك على يمينك وعلى شمالك و بين هواجسك
    لحظة اعتراف جارفة 
    تلك التي نطقت فيك
    لغة الشعور
    أعرف تلك اللغة التي
    لا تعترف بالحروف
    لغة تختص بالتشكل و بالحركة و الفعل
    على الرمل وعلى الماء وعلى الهواء
    ليتك ما رسمت وما شكلت الرمل
    كان عليك أن تتشكل لي
    أن ترسم طيفك و تنحت في حيزي وجعك
    تصقل في ضبابي الفصول
    و تسكب أنهار دفئك
    وثمار مواسمك
    لم الرمل ولم الرسم؟
    و أنت المرسوم فيّ و المتشكل بلغتي
    لم الرسم و أنت الهارب في الروح؟
    لم الرسم و أنت الاسم و الفاعل؟
    النحو والصرف و الرسم و الفن
    كم أحاول رسمك بالصورة و الفكرة و النظرة
    كم أحاول رسمك هناك 
    و عفريت ما يحملك
    يرسمك هنــا شكـلا و حركـة !
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit