حقوق يدين اعتقال صحافيين في البصرة ويطالب عبد المهدي بالتدخل
    الثلاثاء 4 ديسمبر / كانون الأول 2018 - 18:40
    [[article_title_text]]
    (بغداد اليوم) بغداد - ادان المركز العراقي لدعم حرية التعبير، الثلاثاء، اعتقال القوات الأمنية خمسة صحافيين شاركوا في تغطية تظاهرات البصرة، مطالبا رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بالتدخل.

    وقال المركز في بيان تلقته "بغداد اليوم"، إنه "وفي الوقت الذي ندين به بشدة، الممارسات غير الديمقراطية التي يستخدمها المسؤولون في محافظة البصرة، وتناسي القوات الامنية واجبها المتمثل بتوفير الحماية للمحتجين والصحافيين، والتصرف عكس ذلك".

    وطالب المركز، القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، وقائد عمليات البصرة، قاسم المالكي، "بتوفير الحماية اللازمة لجميع ناشطي التظاهرات السلمية، والافراج عن الصحفيين ومحاسبة العناصر والمسؤولين عن اعتقالهم".

    وعد (حقوق)، الاستمرار في اعتقال الصحافيين والناشطين "امرا يقع ضمن أساليب القمع الديكتاتورية، لكون التعبير عن الرأي مادة كفلها الدستور العراقي النافذ"، متعهدا بـ"توفير فريق دفاع قانوني لكافة الصحافيين الذين تم الاعتداء عليهم لتسجيل شكاوى ضد القوات الامنية في البصرة".

    وأبلغ ممثل المركز العراقي لدعم حرية التعبير في البصرة بحسب البيان، انه "جرى اعتقال مراسل وكالة بغداد اليوم الاخبارية، حسن المنشداوي، ومراسل قناة العالم الفضائية فاضل البطاط، ومراسل الجزيرة نت عمار الصالح، ومصور قناة الحرة داود سلمان، ومراسل قناة WTV فؤاد الحلفي"، مبينا ان "الاعتقال حصل بسبب تغطية الاحتجاجات التي شهدتها المحافظة عصر اليوم فضلا عن مصادرة معدات عملهم وهواتفهم الشخصية".
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit