تطورات أزمة فستان رانيا يوسف مستمرة... هذا ما حدث معها في النيابة!
    الخميس 6 ديسمبر / كانون الأول 2018 - 12:22
    ما زالت أزمة فستان الممثلة المصرية رانيا يوسف الجريء تشهد تطورات جديدة رغم اعتذارها للجمهور من خلال بيان رسمي وكذلك ظهورها في مقابلة تلفزيونية مع الإعلامي عمرو أديب.

    فقد كشفت العديد من المدوّنات المهتمة بالأزياء إدعاءات رانيا يوسف ضمن برنامج "الحكاية" مع عمرو أديب، والذي قالت فيه إن بطانة الفستان قد ارتفعت أثناء تحركها على السجادة الحمراء فكشفت عن ملابسها الداخلية بشكل صادم.

    وبيّنت الصور المتداولة أن الفستان من ماركة Elisabetta Franchi وسعره 1440 جنيه استرليني، وأنه قد تم عرضه في بعض المتاجر الإلكترونية بتخفيض قدره 50% من ثمنه الأصلي. لكن المفاجآة كانت في تصميم الفستان والذي ظهر بوضوح أنه شفاف ولا تغطيه بطانة، كما قالت النجمة المصرية.

    التحقيق ما زال مستمراً

    ورغم سحب البلاغات المقدمة ضدّ يوسف، إلا أن نيابة استئناف القاهرة قد بدأت تحقيقها مع الفنانة رانيا، في البلاغ المقدم ضدها لاتهامها "بارتكاب فعل فاضح، والتحريض على الفسق والفجور وإغراء القُصّر ونشر الرذيلة، التي تخالف الأعراف والتقاليد السائدة في المجتمع المصري.
    وعلى الرغم من أن مقدمي البلاغات تنازلوا عن بلاغاتهم، إلا ان النيابة تحقق في مثل هذه البلاغات، وفقًا للقانون، طالما أنها ليست شخصية.

    وفي وقت لاحق، أعلن المكتب الإعلامي لرانيا يوسف في بيان عاجل عن إخلاء سبيلها بضمان محل إقامتها بعدما استمر التحقيق لمدة 4 ساعات متواصلة معها. 

    وكانت الممثلة رانيا يوسف قد اعتذرت من الشعب العراقي قائلة باللهجة العامية المصرية: "بجد اللي حصل عن غير قصد ونية صافية، لو فيه غلط سامحوني حقكم عليا".

    رابط متعلق بالخبر: 
    1. رانيا يوسف تعلق على فستانها المثير للجدل.. وأول إجراء رسمي بحقها!01/12/2018 - 20:13الأخبار
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit