عراقي يثري معرض بغداد القادم للكتاب بأكثر من ثلاثين عنوانا
    الثلاثاء 13 مارس / أذار 2018 - 06:35
    د. أحمد نعمة
    باحث وأستاذ جامعي - لندن
    أما المؤلف فهو معلمنا الكبير الأستاذ الدكتور هادي حسن حمودي، العراقي المغترب في لندن، وأما عناوين كتبه في معرض بغداد للكتاب هذا الشهر فقد تجاوزت الثلاثين من مجموع اثنين وثمانين عنوانا.
    هنا تلك العناوين، والأجنحة التي ستعرضها. ونظرا للظروف الصحية حاليا لأستاذنا الجليل، قمت ومن باب الوفاء بمتابعة دور النشر واستخلاص عناوين كتبه التي ستكون في المعرض، وهي:

    * نبدأ بما سيعرض في جناح مكتبة القارئ:

    1- الإسلام من الثابت إلى المتغير: مركز على فحص فرضية لو نزل القرآن الآن، كيف سيتعامل مع ظروف العصر الحديث. وقد نُشرت عنه دراسات عديدة، وحظي باهتمام واسع جدا.

    2- معجميون ومعجمات، تقويم وتطوير. يثبت أن المعجمات الموروثة بحاجة إلى تنقيح، وأن علم اللغة العربية يجب أن يتأسس على أصول علمية. وبذلك نفهم أن ما يقال عن دراسات التطور التاريخي للغة لن ينتج عنه شيء نافع ما لم تتم مراعاة تلك الأسس.

    3- تأملات في أسئلة القرآن الكريم،: بحث تحليلي لأساليب الاستفهام في القرآن الكريم. اعتمد المؤلف فيه منهجا جديدا، وضمّنه رؤى اجتهادية تختلف شيئا ما عن القواعد المسطرة في كتب النحويين والبلاغيين واللغويين.

    4- حوار الأديان، وحدة المبادئ العامة والقواعد الكلية: يقرر أنّ الحروب التي نشأت باسم الأديان، والتي ما تزال تنشأ بين حين وآخر، هي صراعات مصالح بشرية لا شأن لها برسالات الأديان. فهي صراعات مصالح وأطماع بشرية.

    5- تفسير أحمد بن فارس، بيروت: كتاب يتضمن تفسير  الألفاظ القرآنية التي وردت في مؤلفات ابن فارس (تـ 395 هـ) بعد أن ضاع تراثه في التفسير القرآني.

    6- تأملات في التاريخ السياسي العماني،: كتاب يناقش أبرز أحداث التاريخ السياسي العُماني بالتركيز على الفترة التي أعقبت ظهور الإسلام.

    7- العقل والنقل: كتاب يناقش بعض الأخطاء الشائعة في مفهوم العقل ويقيم البرهان على أن معظم التراث الفكري الموروث هو تيّار نقلي، وأن الأثر العقلي يلمع مثل الوميض من حين لآخر، ثم يختفي خاصة بعد القرن الخامس للهجرة.

    8- أبو الحسن الهنائي وكتاب الـمُنَجَّد اللغوي: تحقيق وتحديث لكتاب (الـمُنَجَّد اللغوي) لأبي الحسن الهنائي. وهو معجم مختلف في تبويب مادته.

    وسلسلة التطوير النفسي، عشرة عناوين، وهي:

    9- (الحسد من الخرافة إلى العلم) يحاول هذا الكتاب الكشف عن حقيقة الحسد أهو موجود فعلا أم إنه لا يعدو كونه أمرا متخيّلا وأن ضحاياه هم ضحايا الصدفة؟

    10- (جريمة الغيبة والبهتان) قسم المؤلفُ الكتابَ إلى فصول مترابطة. ثم الخاتمة التي تجمع الغِيبةَ ومتعلقاتها وتردّها كلها إلى أصلها. وتلخص البحث برمته مع الإشارة إلى ارتباطه ارتباطا قويا بالنفاق لأنهما متلازمان بالضرورة.

    11- (مفهوم المواطنة) ينطلق الكتاب من حقيقة أنّ المواطنة تعنِي حب الوطن. ولكن شعار حب الوطن لوحده لا يكفي، بل لا بد أن يُترجم ذلك إلى أمور يعددها الدكتور المؤلف.
    ويضع تعريفا للمواطنة بقوله (وما المواطَنة في نهاية الأمر، إلاّ العمل لمصلحة الوطن وازدهاره).

    12- (العلم الفريضة الواجبة): محور الكتاب أنه بطلب العلم بجدّ واجتهاد، وتعلّم كيفية التفكير المبدع، يتمهد طريق المشاركة في صياغة الحضارة المعاصرة.

    13- (العمل عبادة) هذا الكتاب يتحدث عن العمل وميادينه وعلاقته بالعلم والحضارة، بالتطور والتطوير والتنمية الشاملة.

    14- (الصبر من الألم إلى الأمل) يبحث موضوع الصّبر، موضحا أسس الصبر ولوازمه ونتائجه وسائر ما يتعلق به، من أجل الأخذ بالصّبر الإيجابيّ البنّاء، مع رسم طريق يوصل إلى تحويل الصّبر السلبي إلى صبر إيجابي، وينفي عنه صفة الخنوع والخمول.

    15- (الفتنة أشد من القتل وأكبر) ينطلق هذا الكتاب من حقيقة أنّ حرية الرأي صفة حيوية إيجابية، وضدّها الفتنة فهي صفة سلبية تعبّر عن الحقد والبغضاء.
    ويصل إلى استنتاج أنّ هناك عقدا لا بد منه: الحرية مرتبطة بالمسؤولية. لا حرية بلا مسؤولية. وإلاّ هي الفوضى والدمار.

    16- (التعاون جسر إلى الغد المشرق) يتحدث عن التعاون، ويعنِي به: التعاون في الخير والنفع العامّ. لأنه ضرورة لا يمكن الاستغناء عنها، أبدا.

    17- (أنت وما حولك.. قصص ونتائج) يبين أن الإنسان مركز دائرة الأنظمة الكونيّة منذ الطفولة وإلى آخر يوم من حياته.. ويوضح للقارئ كيف يتعامل مع تلك الأنظمة؟ ولماذا؟ وكيف يستطيع النجاح في ذلك التعامل ليكون عضوا نافعا في المجتمع.

    18- (الصداقة وإعمار الأرض) يوضح هذا الكتاب الهدف الصائب من وراء اكتساب الأصدقاء. ويوضح العلاقة بين الصدق والصداقة، ويبيّن مساوئ الكذب. كما يؤكد أنّ الصداقة لا تختص بالأفراد بل بالأُمم والشعوب في طريق إعمار الأرض، أي التقدم والتطور.


    ** في أجنحة دور النشر اللبنانية:

    19- موسوعة معاني القرآن الكريم، حسب تسلسل النزول، ستة مجلدات تتضمن تفسير القرآن الكريم حسب تسلسل نزول سوره: انبنَى الكتاب على تفسير الآيات القرآنية، بعد تقسيمها إلى مجاميع، ثم إلحاق (رؤى) في كل سورة من سوره، لئلا تختلط بالتفسير نفسه.

    20- قصص القرآن من الرمز إلى الواقع: كتاب يدرس القصص في القرآن الكريم مستنبطا منها دلالاتها وما يمكن أن تقدمه للناس في الأزمنة الحديثة من فوائد.

    21- النبي إبراهيم، عليه السّلام، من مشارف الشك إلى مشارق اليقين: كتاب يتحدث عن مسيرة النبي إبراهيم، عليه السلام، ويربط بين دلالاتها ومجريات الحياة المعاصرة.

    22- أساليب التعبير عند الخليل بن أحمد: كتاب يستنبط الأسس والقواعد التي أرساها الخليل للتعرّف على أساليب التعبير السليم عن الأفكار والمشاعر.

    23- أبو القاسم الشابي، مسارات نحو اليقين: دراسة فنية لشعر الشاعر التونسي أبي القاسم الشابي مع الكشف عن معجمه الشعري.

    24- الإعلام العربي التنمية اللغوية والموضوعية: يتحدث عن وضعية الإعلام العربي المعاصر، واحتياجه إلى التطوير المتواصل لغويا وموضوعيا، باعتبار أنْ لا فكر بلا لغة.

    25- عمان التاريخ الجيوسياسي منذ أقدم العصور: حيث نتبيّن من عنوانه أنه يقدم فلسفة تاريخية للأحداث التي مرّت بعمان التاريخية إلى مشارف العصر الحديث.

    26- معجم الشعر العماني، بيروت 2016، معجم منظم على الجذور الثلاثية لكلمات الشعر العماني، مع مقدمة فنية عن ذلك الشعر.

    27- الأمالي النحوية لابن الحاجب. (أربعة أجزاء في مجلدين): كتاب يتضمّن مسائل ابن الحاجب (464- 570هـ) في النحو من تحليل آيات التنزيل العزيز، والحديث النبوي الشريف، ونصوص من الشعر العربي للمتنبي وغيره، ومسائل الخلاف بين النحويين. كما اعتنَى عناية كبيرة بكتب الزمخشري.

    28- المقامات من ابن فارس الى بديع الزمان الهمداني: تحليل لغوي – اجتماعي لمقامات بديع الزمان الهمدانِي مع الالتزام بطريقة واحدة في دراسة المقامات بدءا من راويتها وانتهاء ببطلها ومضامينها ودلالاتها.

    29- معجم الأصمعي: كتاب تضمن ما رُوي عن الأصمعي من تفسير وشرح للألفاظ العربية. ومن المعلوم أن للأصمعي معجما ضائعا. فجاء هذا الكتاب محاولة لجمع ما يمكن أن يمثّل معجما أصمعيا بديلا عن المعجم الضائع.

    30- أوضح المسالك، لابن هشام الأنصاري المصري، (ثلاثة مجلدات) تحقيق جديد ودراسة أكاديمية عميقة.

    31- المقامات من ابن فارس إلى بديع الزمان: يثبت فيها السيد الباحث أن بديع الزمان الهمداني قد استوحى فكرة المقامات وصاغها على شخصية شيخه أحمد بن فارس.

    *** ملاحظة: هذا ما استطعت الوصول إليه، وربما ستكون في المعرض كتب أخرى، سأكتب عنها في وقتها.

    د. أحمد نعمة
    (ليفربول)
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit