أغمس بنانك
    السبت 14 أبريل / نيسان 2018 - 20:04
    عدنان عبد النبي البلداوي
    وصايا  مهداة الى اخي الناخب العراقي بمـناســبة قـرب الإنتـخابـات

    شعر عدنان عبد النبي البلداوي

    أغمس بنانـك لازيفٌ ولابـَطـرُ

    واخترْ نزيها له الآمالُ تنتظرُ

    لايـُلدغ المرءُ من جُحْر ٍ لثانية

    إنّ التجارب ميـزانٌ بـها عـِـبرُ

    شاور أخا ثقةٍ إن كنت في حَرَج

    فالنفسُ من طبعها تُـنهي و تأتمرُ

     إن قلتَ (لم انتخب)  وفــرتَ مرتبة ً

    لمَـن عطــاؤه لا ظـِلٌّ ولا ثـمـرُ

    فما مضى كان للإحباط  مجلبة ٌ

    لاتيأســنّ فعـزمُ الشهم يـنتصرُ

    سدد خطاك ولاتبصم على عَجـَلٍ

    كم من سفيهٍ بثوب العدل يستترُ

    وكم عميلٍ ينادي (موطني) فإذا

    حان التهيؤ، بان المعدن القـذر

    وكم وعودٍ تُـريك الأفقَ مبتسما

    لكنها في ضباب الوهم تـنغمر

    طبع الأفاعي وان لانت ملامسها

    تسقيك سمّا اذا أودى بها الخطرُ

    إن الوجـوه التــي كانت منعمةً

    بسَلب مال اليتامى طالها الشررُ

    عاثـت فسـادا وللتاريـخ قـولتـه

    هل ينفع المال ُحين العـزّ يحتضرُ

    أدّوا يمينا بما قد أقسموا علنا

    لكن أكثرهم بالعهد قد غدروا

    فكن لبيبا ودقق في شؤونهُـمً

    لاينفع اللومُ إن جهالهم عثروا

    لاتغمض العين عن عيب بذي صِلةٍ

    فللحـقيـقةِ  يــومٌ فيـــــه تـنتــشرُ

    إن التحـيّـزَ للقربــى عـلى خلـلٍ

    مثل الخيانة  ذنبٌ ليـس يُـغتـفـرُ

    لا، لا تجامل كـفانا مـا ألـمّ بنـا

    فالجهلُ إن شاع  لايـبقي ولايـذرُ

    صوّتْ لحـُـرّ، فإن  نابتـك  نـائبة

    تلقاه بالحق عـوْنا ليس يعتـذر

    الصوت كالـدّر لاترمي به عبـثا

    فـربّ صوتٍ به الأحوال تزدهرُ

    ماخان حرٌ ،فـطُهْـرُ الأصل يمنعه

    قـد جسّدت ذلك الأشعار والسـورُ

    ثـقف بنيك اذا اختاروا مرشّحهم

    فالقولُ منك يَـعـيه السّـمعُ والبـصرُ

    فـكم شـــعارٍ بليـغ فـي دعـايته

    لكـن خـلـفه أمّـيٌ  بــه  خــوَرُ

    أغمــس بنانـك فالأحـفاد ناظرةٌ

    تخطو خطاك فدعها فيك تفتخرُ

    الخلد للمخلصين الصادقين ومَن

    خـان البلاد فـلا عيـن ٌ ولا أثـرُ

     
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit