بالوثيقة: حكم جديد بالسجن بحق صباح البزوني والعتبة الحسينية تعلق
    الأثنين 11 يونيو / حزيران 2018 - 21:30
    [[article_title_text]]
    على رئيس مجلس محافظة البصرة السابق، صباح البزوني
    (بغددا اليوم) البصرة  - أصدرت محكمة جنح الرصافة، المختصة بقضايا النزاهة وغسل الأموال، حكماً بالحبس لمدة سنتين، على رئيس مجلس محافظة البصرة السابق، صباح البزوني.

    وأظهرت وثيقة حصلت (بغداد اليوم) على نسخة منها، أن "المحكمة قررت، الحكم على المدان صباح حسن محمد شجر، بالحبس الشديد لمدة سنتين.. مع غرامة قدرها مليون دينار تدفع في صندوق المحكمة نقداً، وعدم احتساب مدة موقوفيته كونه مرجأ تقرير مصيره عن هذه القضية".

    وشمل الحكم الصادر، وفق الوثيقة، على "احتفاظ الدائرة المتضررة بحق مراجعة المحاكم المدنية، للمطالبة بالتعويض بعد اكتساب قرار الحكم درجة القطع".

    كما حصلت (بغداد اليوم) على وثيقة، تبين رفض شمول البزوني بقانون العفو العام رقم 27 لسنة 2016، قراراً قابلاً للتمييز".

    وبدوره، صرح مصدر مخول في العتبة الحسينية، بان "محكمة جنح الرصافة اصدرت امرا قضائيا بحبس البزوني لمدة سنتين مع غرامة مالية مقدارها مليون دينار وعدم شموله بقانون العفو العام، على خلفية قيام الاخير باقراض العتبة الحسينية مبلغ قدره (ملياري دينار) لإنجاز مشروع مستشفى الامراض السرطانية في محافظة البصرة".

    وقال المصدر، في بيان نقله موقع العتبة الالكتروني، ان "العتبة الحسينية وبعد مناشدات عدة وردتها من محافظة البصرة التي تشهد ارتفاعا ملحوظا باعداد المصابين بالامراض السرطانية وفي ظل عجز وزارة الصحة قامت، بانشاء مستشفى متخصص بالأمراض السرطانية".

    واضاف المصدر، ان "بعض مراحل انجاز المشروع تزامنت مع اجتياح تنظيم داعش الارهابي للعراق، الامر الذي اجبر ادارة العتبة المقدسة الى تدوير بعض النفقات لدعم المقاتلين في ساحات القتال وتلبية احتياجاتهم ورعاية العوائل النازحة فلجأت الى تقديم طلب الى مجلس محافظة البصرة لاقراضها مبلغ قدره (ملياري دينار) لضمان عدم توقف المشروع على ان يسدد القرض في عام (2016)".

    واوضح المصدر، أن "العتبة الحسينية قامت بتسديد القرض بتاريخ (11/3/2018) الا ان المحكمة اعتبرت ان تأخير تسديد القرض في وقته المحدد فوت الفرصة من استثمار الاموال في المشاريع الخاصة بالمحافظة وحرمان محافظة البصرة من الفوائد المترتبة على مبلغ القرض".

    واستدرك المصدر، أن "مشروع معالجة الامراض السرطانية الذي انشأته العتبة الحسينية المقدسة يصب في خدمة المدينة ومواطنيها ويرفع عنهم عناء ومشقة السفر خارج العراق، وانه مشروع انساني خدمي يصب في صالح محافظة البصرة ومواطنيها بالدرجة الاساس فضلا عن خدمة جميع المواطنين من مختلف المحافظات العراقية".

    من جهته، أعرب عدد من الاعلاميين والناشطين عن "استغرابهم لمثل هكذا قرارات"، مطالبين القضاء العراقي "اعادة النظر بمثل هكذا قرارات كونها ستؤدي الى عزوف المؤسسات الانسانية والمستثمرين بتقدم الخدمات الانسانية التي تصب في خدمة المواطن"، وفق ما ذكر البيان.
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit