نائب سابق يرفض العقوبات الأميركية على ايران ويدعو الى تغليب "العقلانية"
    الأربعاء 8 أغسطس / آب 2018 - 16:25
    [[article_title_text]]
    النائب السابق عمار طعمة

    (بغداد اليوم) بغداد - اعلن النائب السابق عمار طعمة، اليوم الأربعاء، رفضه للعقوبات الأميركية على ايران، فيما أشار الى اثار الحصار الذي فرض على العراق، في زمن النظام السابق، والمعاناة التي سببها للشعب العراقي.

    وقال طعمة في بيان: "نرفض الإجراءات العقابية التي اعلنتها امريكا ضد الشعب الايراني المسلم، ونعارض كل المناهج السياسية التي تعتمد فرض العقوبات وحصار الشعوب في إدارة الخصومات والصراعات"، عادا اياها "من المحرمات وفق كل المقاييس والمعايير الانسانية على اختلاف قواعدها الفكرية والمعرفية".

    وأضاف رئيس كتلة الفضيلة في البرلمان السابق: "نحن العراقيون، نتذكر بمرارة، آثار سياسات العقوبات والحصار الذي دفع ضريبته وفاتورته الباهضة مئات الآلاف من الاطفال والنساء وكبار السن والمرضى في انتهاك صريح لحقوق الانسان الأساسية"، داعيا الى "تغليب اُسلوب الحوار واللقاءات المباشرة في حل الأزمات والتعامل مع الخصومات والصراعات السياسية".

    ولفت، الى ان"تجارب متكررة وقريبة، اوضحت إمكانية وقدرة هذا الأسلوب (الحوار) على تحقيق نتائج افضل وتأمين مصالح الاطراف المتخاصمة"، مطالبا "دول المنطقة والمجتمع الدولي عموماً بالتعامل مع هذه الأزمات بحكمة وعقلانية ومغادرة المزاجية والانفعال في بناء المواقف، لانها ستقود لأضرار وخسائر تطال الجميع من دون تفريق بين أطراف الصراع ومن هو خارج الصراع".

    وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي حدد، امس الثلاثاء، موقف العراق من العقوبات الأميركية التي دخلت حيز التنفيذ، على إيران.

    وقال العبادي، خلال مؤتمره الأسبوعي، الذي عقده في القصر الحكومي وسط بغداد،  إن "بغداد تقف بالضد من العقوبات الدولية، لاسيما وأن هناك تجربة في العراق، أدت إلى إضعاف البلد والشعب".

    وأضاف، الحكومة العراقية "لن تتفاعل مع العقوبات الأميركية على إيران، لكنها ملتزمة بحماية الشعب ومصالح البلاد".

    ودخلت العقوبات الأميركية على إيران، حيز التنفيذ، فجر يوم امس الثلاثاء (7 آب 2018).

    ووصف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، العقوبات على إيران، بأنها "أقسى عقوبات فرضت حتى الآن"، وإنه سيتم تصعيدها إلى مستوى جديد في تشرين الثاني المقبل، فيما هدد أي جهة تتعاون تجارياً مع طهران بـ"فقدان علاقاتها التجارية مع الولايات المتحدة".

    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit