» منوعات

    11/11/2017 - 05:20
    أ. د. حسين حامد حسين
    لن انسى ابدا اليوم الذي عادت به امي من طبيب الاسنان وفي فمها حشر طاقم اسنانها الجديدة. كان وجهها الذي قد ارتدى مسحة من غرابة وامتزج مع حزن وغضب مع نوع من استحياء، قد استدعى حالا دهشة ومرارة الجميع من عائلتي، مع ان البعض لم يجد بدا من خنق ضحكة إقرأ المزيد
    شعب تحت التراب إقرأ المزيد
    © 2005 - 2018 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media & managed by Ilykit
    سياسة الكوكيز