تيار سياسي كردي يعلن دعمه للعيساوي ومساندته لتظاهرات الأنبار
    الثلاثاء 25 ديسمبر / كانون الأول 2012 - 19:05
    تظاهرات الأنبار الأخيرة تحت علم صدام
    (السومرية نيوز) كركوك -
    أعلن التيار الوطني الحر الكردي في كركوك، الثلاثاء، عن دعمه لوزير المالية رافع العيساوي بشأن قضية اعتقال حمايته، مؤكداً مساندته لموقف المتظاهرين في محافظة الأنبار.

    وقال رئيس التيار مسعود أكرم زنكنة في حديث لـ"السومرية نيوز"، "نعلن مساندتنا المطلقة ودعمنا للتوجهات التي تبناها شيوخ ووجهاء وأبناء الأنبار للمطالبة بحقهم ووجودهم ورفع الظلم عنهم"، مؤكداً دعمه لـ"وزير المالية رافع العيساوي ورفض المشروع الكبير الذي نفذ بحقه في سبيل إسكات صوت الحق الذي تبناه".

    وأضاف زنكنه أن "التيار يرفض بشدة الأسلوب الذي تتبعه بعض الأطراف بتبني مواقف سياسية والإشارة إلى أنها تمثل هذا المكون بينما هي لا تمثل إلا نفسها"، معتبراً أن "الحديث باسم مكون بصفة مطلقة عامة يهمش باقي الأطراف التي لها ثقل سياسي وجماهيري".

    وكان أعضاء في المجلس السياسي العربي في كركوك أعربوا، أول أمس الأحد (23 كانون الأول 2012)، عن أسفهم لقيام عدد من المتظاهرين في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار برفع العلم العراقي القديم وعلم إقليم كردستان، مؤكدين مطالبتهم الحكومة بإنصاف سكان المناطق المختلطة وإعادة الهيبة لمؤسسات الدولة.

    وتظاهر المئات من أهالي محافظة الأنبار، أول أمس الأحد، مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، وإيقاف ما يعتبرونه "سياسة التهميش المعادية ضد قادة السنة"، وشارك في التظاهرة ناشطون كرد رافعين أعلام إقليم كردستان، فيما رفع متظاهرون آخرون العلم العراقي السابق الذي يحمل ثلاث نجوم.

    يذكر أن هذه الأحداث جاءت عقب مداهمة قوة أمنية خاصة، في (20 كانون الأول 2012)، منزل وزير المالية رافع العيساوي وسط بغداد، واعتقلت مسؤول الحماية مع عدد من أفراد الحماية، فيما أكد العيساوي أن "قوة مليشياوية" داهمت مقر الوزارة ومكتبه ومنزله وتصرفت بسلوك غير قانوني واعتقلت 150 عنصراً من أفراد الحمايات الخاصة به، مطالباً بإطلاق سراح أفراد حمايته.
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media