المالكي يؤكد ان موازنة العام المقبل لا تضم مشاريع تحل مشكلة المواطنين
    الجمعة 28 ديسمبر / كانون الأول 2012 - 12:46
    رئيس الحكومة نوري المالكي خلال حضوره مهرجان المصالحة والسيادة الوطنية
    (السومرية نيوز) بغداد -
    شكك رئيس الوزراء نوري المالكي، الجمعة، بإمكانية مجلس النواب التصويت على موازنة العام المقبل في ظل المماحكات والخلافات السياسية، فيما أكد أنها لا تضم مشاريع تحل مشكلة المواطنين.

    وقال المالكي في كلمة بمهرجان السيادة والمصالحة الوطنية وحضرته "السومرية نيوز"، إن "هنالك شكوك بإمكانية مصادقة مجلس النواب على موازنة العام المقبل، في ظل المماحكات والتصعيد"، مبينا أن "هذه الموازنة لا توجد فيها مشاريع جديدة لحل مشكلة المواطنين".

    وكانت عضو اللجنة المالية البرلمانية ماجدة التميمي أعلنت، أول أمس الأربعاء (26 كانون الأول 2012)، عن إعادة مشروع قانون موازنة العام 2013 إلى الحكومة لإجراء تعديلات عليه، معتبرة أنه في حال التصويت عليه مطلع العام المقبل فسيكون إنجازاً للبرلمان.

    وتساءل المالكي "لماذا تغرق بغداد ولم يحصل التطور"، مشيرا إلى انه "لا يلوم وزير عن ما حصل لأنه مكبل بالنزاعات والصراعات والمماحكات وتوفير القدرات، وكلما تقدم بخطوة أثيرت عليه الثائرة حتى لا ينجح".

    وشهدت مدينة بغداد وعموم مناطق البلاد، في (25 كانون الأول 2012) هطول الأمطار وبغزارة مما أدى إلى مصرع سبعة أشخاص وإصابة اثنين آخرين في محافظتي بغداد وديالى، فضلا عن غرق الشوارع الرئيسة والفرعية للمدينة، الأمر الذي تسبب في صعوبة حركة المواطنين والمركبات، في وقت أشارت هيئة الأنواء الجوية إلى أن هذه الأمطار هي الأشد منذ 30 عاما.

    وتفقد رئيس الوزراء نوري المالكي، أول أمس الأربعاء (26 كانون الأول 2012)، عددا من مناطق مدينة بغداد التي تضررت نتيجة هطول الأمطار بكميات كبيرة، فيما وجه بحشد كل الإمكانات لدى الوزارات والدوائر لسحب المياه ومعالجة الأضرار بأسرع وقت، كما دعا إلى إعطاء المناطق السكنية الأولوية والأهمية قصوى.

    فيما أكد مجلس محافظة بغداد، انه مستعد لإيواء أكثر من 12 ألف متضرر بسبب الإمطار بعد تجهيز أماكن بديلة لهم، منتقدا خطط الأمانة "الفاشلة" وهدرها للمال العام من خلال تعاقدها مع شركات "غير كفوءة".
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media