نائبة عن ديالى تدعو لمواجهة "مجاميع طائفية مسلحة" ترهب أهالي المقدادية
    الأثنين 11 مارس / أذار 2013 - 19:39
    النائبة ناهدة الدايني
    (السومرية نيوز) ديالى -
    دعت نائبة في كتلة العراقية عن محافظة ديالى، الاثنين، وزارة الداخلية إلى فتح تحقيق عاجل في ملابسات بروز ما اسمتها "بغربان الشر" التي تقتحم منازل سكنية شمال شرق بعقوبة وترهب الاهالي، مشيرة إلى وجود محاولات لإعادة سيناريو العنف الطائفي عبر ادوات وأساليب وصفتها بـ"الشيطانية".

    وقالت النائبة ناهدة الدايني في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "منطقتي البخاري وبلور، بقضاء المقدادية، (35كم شمال شرق بعقوبة)، تعرضتا خلال الساعات 48 الماضية الى اقتحامات تنفذها جماعات مسلحة مجهولة"، وصفتها بأنها "غربان للشر".

    وأضافت الدايني أن "تلك المجاميع المسلحة تعمد الى ترهيب الاهالي والعبث بممتلكاتهم واطلاق الفاظ طائفية ونابية ثم تغادر المكان بسرعة"، مبينة أنها "تستهدف منازل سكنية تنتمي الى مكون معين وتحاول اشعار المنازل المستهدفة بانها تتبع الى مكون طائفي معين في تخطيط ربما يدلل على وجود نية لاجندة تحاول النيل من التعايش السلمي عبر زرع الشك والريبة".

    وحذرت الدايني من "خطورة ما يحدث"، داعية "وزارة الداخلية الى فتح تحقيق عاجل لبيان مجريات الاحداث الاخيرة والعمل على ضرب اي محاولات تريد النيل من امن واستقرار المقدادية وكشف الاساليب الشيطانية التي تمارسها بعض الجماعات في مسعى منها لاعادة سيناريو العنف الطائفي من جديد".

    وكان قضاء المقدادية في محافظة ديالى شهد في الاسابيع الماضية تكرار مسلسل الخروق الامنية في بعض المناطق ما ادى الى مقتل وإصابة عدد من الاشخاص بينهم عناصر امنية.
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media