الكلداني: امر اعتقال سيصدر بحق الصميدعي وإن لم ينفذ سنفعل نحن
    الأحد 30 ديسمبر / كانون الأول 2018 - 20:23
    [[article_title_text]]
    الامين العام لحركة بابليون المنضوية في الحشد الشعبي ريان الكلداني
    (بغداد اليوم) بغداد - كشف الامين العام لحركة بابليون المنضوية في الحشد الشعبي ريان الكلداني، اليوم الاحد، أن مذكرة قبض قضائية ستصدر بحق مفتي الديار العراقية مهدي الصميدعي على خلفية تصريحاته بشأن المسحيين واحتفالاتهم بأعياد الميلاد، فيما هدد بتنفيذ أمر القبض في حال عدم تنفيذه من قبل الجهات المختصة.

    وقال الكلداني في تصريحات صحافية، إن "الصميدعي تحدث بكلام غير مسؤول ضد المسيحيين واساء لهم بشكل كبير"، مبديا إستغرابه من "توقيت تصريحاته ضد المسيحيين التي تذكرنا بخطاب داعش وابو بكر البغدادي".

    وأضاف، أن "مهدي الصميدعي ليس لديه صفة رسمية وهو يمثل نفسه فقط في تصريحاته ضد المسيحيين"، مشيرا الى أن "الوقف السني تبرأ من تصريحاته والسيد السيستاني افتى بخلافه".

    وأشار الامين العام لحركة بابليون، الى أن "امر قبض قضائي سيصدر بحق الصميدعي، وفي حال عدم تنفيذه من الجهات المعنية سننفذه نحن"، متوعدا بـ"محاسبته هو ورئيس الوقف الشيعي على خلفية تصريحاتهم ضد المسيحيين".

    وكان مفتي الديار العراقية، مهدي الصميدعي قد أكد، أمس السبت، أنه لم يقصد الإساءة إلى الديانة المسيحية وإلى مسيحيي العراق، فيما اتهم "من جاء بالرئيس الأميركي دونالد ترامب سرّاً إلى العراق"، بالوقوف خلف الهجمة ضده.

    وكان الصميدعي ورئيس ديوان الوقف الشيعي علاء الموسوي، قد صرحا بـ"حرمة الاحتفال بأعياد الميلاد وتهنئة المسيحيين بها"، الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً وتصريحات سياسية مستنكرة.

    وقال الصميدعي في مقطع مصور تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، إن "من يؤيد النصارى بعيدهم، معناه أنه يؤيد بأن عيسى هو ابن الله"، مضيفاً: هذه الحقيقة التي يعلمها الجميع".

    أما الموسوي فقد قال، إن "المسيحيين يرتكبون جميع الرذائل في مولد السيد المسيح وهذا لا يليق بنبي"، فيما أشار الى أن "بعض المسلمين بدأوا بالتأثر بهم والمشاركة في الحفلات الفاسدة".

    وكانت (بغداد اليوم) قد نشرت فتوى للمرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني حدد فيها الحكم الشرعي من تهنئة "الكتابيين" من يهود ومسيحيين بأعيادهم، فضلاً عن غيرهم من "الكفار".

    وأفتى السيستاني بحسب الموقع الرسمي له على الانترنت، بـ"جواز تهنئة الكتابيين من يهود ومسيحيين، وغيرهم من الكفار بأعياد، رأس السنة، عيد ميلاد السيد المسيح وعيد الفصح".

    وأفتى المرجع الأعلى أيضا، بجواز "تبادل الود والمحبة والبر والاحسان مع غير المسلمين، إذا لم يظهروا المعاداة للاسلام بقول أو فعل"، مستشهدًا بأية قرأنية "لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا اليهم إن الله يحب المقسطين".
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media