رئيس الجمهورية: جرائم داعش بحق العراقيين يؤكد أننا لسنا بمأمن عن تلك السلوكيات
    الأحد 14 أبريل / نيسان 2019 - 09:21
    [[article_title_text]]
    بغداد  (موازين نيوز) - أكد رئيس الجمهورية، برهم صالح، الأحد، أن جرائم داعش بحق العراقيين دلالة واضحة بأن العراق ليس بمأمن عن تلك السلوكيات.

    وقال صالح في كلمة له خلال زيارة المقبرة الجماعية لضحايا الأنفال من المواطنين الكرد على يد النظام البائد في بادية السماوة، وتابعتها /موازين نيوز/، إن "النظام الصدامي أتى بهم إلى السماوة لدفنهم، وأن أهل السماوة احتضنوهم وتعاونوا معهم وتشاركوا معهم في مظلوميتهم"، مبينا أن "موقف اهل السماوة دليل آخر على ما يربطنا من مظلومية ومحرومية".

    وأضاف، أن "أهل كردستان وذوي ضحايا الانفال في جمجال وكرميان ووادي جافية وبارزان وذوي الضحايا في المحاويل والأهوار والسماوة هم حالة واحدة في رفض المظلومية وانتصار للحق والعدالة، والتأكيد على ان العراق الجديد يجب ان لا ينسى ويتناسى الجرائم التي ارتكبت بحق العراقيين"، مردفا أن "هذا الأمر يتطلب منا إنصار الضحايا والمظلومين والمحرومين والإصرار على محاربة الفساد وكل الظواهر الشاذة التي تؤذي العراقيين".

    وبين، أن "جرائم داعش بحق العراقيين دلالة واضحة اننا لسنا بمأمن عن تلك السلوكيات، ويتطلب منا وحدة حقيقية لبناء عراق ديمقراطي يسوده العدل"، لافتا إلى أن "صدام درس لكل المستبدين وسينتصر الضحايا عاجلا أم آجلا".

    وتابع رئيس الجمهورية: "احيي اهل السماوة الذين احتضنوا العديد من الناجين من الانفال وتعاملوا معهم كالاهل".
    © 2005 - 2019 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media