لماذا يعيش الانسان في المخيمات ؟
    الأحد 22 مارس / أذار 2020 - 21:47
    سامي جواد كاظم
    ما اسوء هذه التسميات، نازحين، مهجرين، لاجئين ، لماذا يجبرون على هذه الاوضاع المزرية ؟ لماذا تجعلون كرامتهم على المحك؟ يجلس مع عائلته في بيته ويذهب الى عمله ويعيش اوقاتا سعيدة مع اهله ، وتاتي ظروف قاسية من صنع الانسان الخبيث ليشرد هذه العائلة ويمنعها بل يحرمها والاحق يغتصب حقوقها ليجعلها تلجأ الى العراء حتى تاتي ما تسمى منظمات انسانية لترعى هذه العوائل ، ما ذنب الانسان يجلس مع عائلته في خيمة لا تخصص حتى للحيوانات السائبة ، خالية من ابسط مقومات الحياة يعيش على حدود البلدان يهرب من بلده الى بلد اخر نتيجة مؤامرات وخسة الحكومات والراعية الاولى للحقارة في العالم هي امريكا والصهيونية ومن يعمل معها باطنا .

    ما ذنب الاطفال لا يذهبوا الى المدارس؟ لا يشتروا الحلوى ؟ لا يلعبوا الكرة ؟ بل لا يبتسموا ، يجلسون في خيمهم لا يعلموا ماذا سيحدث غدا ، استمع الى معاناتهم ، وما يحز في النفس ان القائمين على هذه المخميات بعضهم اوباش بصورة بشر وبكل صلافة وجلافة يرد على من يطلب مساعده ان كان لا يعجبه فليترك المخيم ، ايها الحقير قل لاسيادك وعملاء اسيادك ليتركوا بلده وسيعود لها ولا تساوي انت عنده عفطة عنز .

    العالم ابتلى بهذا الوباء الخبيث الذي سيحكي عنه التاريخ قصصا يندى لها الجبين ولكن هل هنالك من متعظ ؟ استمع لمذيعة الـ بي بي سي وهي تسال لاجيء على الحدود التركية سوري تقول له هنالك من يرى انكم افضل من الذين يعيشون في المدن لان الوباء تفشى فيها وانتم بمامن منها ، يا لخبثكم حتى هذه تابعتموها وحسدتم اهل الخيم عليها ، فالوباء هم من جاءوا به مثلما جاءوا بكل المنظمات الارهابية  والحكام العملاء ولم يكن للاجيء يد فيها .

    يقفون طابور على المغاسل ، وطابور لاستلام الطعام وطابور لغسل الملابس كيف تكون الذلة ؟

    احدى الدول الاوربية قدمت مواطن الى المحكمة لحبسه لانه قام بانقاذ بعض المهاجرين من الغرق ، هل هنالك خسة اكثر من هذا ؟ نعم الكورونا اشرف منكم واهلا بها اذا عندما تمس الكرامة .

    والحكومات الطاغوتية الستم مسؤولون عن رعاية مواطنيكم ؟ فعلى من تتسلطون ولماذا تتسلطون ان كنتم لستم بقدر المسؤولية ، طفل يبكي في خيمة ولا يريد ان يخرج منها خوفا من كورونا فتجمعت عليه اعمالكم الخبيثة من تشريد ووباء .

    اصحاب التبشير والعلمانية والتثقيف وصرف المليارات من اجل انحراف الفكر اين انتم في هذه المحنة ؟ ولربما انتم من جاء بالمحنة بعدما رُفضت افكاركم البائسة لجأتم الى هذه الطريقة الخسيسة .

    معاناة اللاجئين او النازحين وصمة عار في جباه كل الحكومات واولها ادارة البيت الابيض الملطخ بدماء الابرياء ومن بعدها الكيان الصهيوني السرطاني في جسد البشرية وليس العرب فقط .

    سينتهي كل شيء شئتم ام ابيتم وستبقى الذكرى على الارض والحساب في السماء ولات حين مندم.
    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media