يا كورونا ما إتعظنا!!
    السبت 9 مايو / أيار 2020 - 07:16
    د. صادق السامرائي
    لو إفترضنا أن وباء الكورونا معجزة كونية أو إرادة أرضية , أو سميها ما شئت , كما ترى وتؤمن , لكن فحواها أن هناك قِوى خفية غير مرئية قادرة على إبادة الخلق مهما تكاثر وتكبّر وتغطرس , وتنال منه بسرعة خاطفة وبالجملة والمفرد.

    وباء باغت الدنيا في ذروة تألقها ونشاطها الدائب الفوّار , فأبركها وأقعد الناس في بيوتهم , وأجبرهم على التباعد وإتخاذ أصعب الإجراءات الوقائية لحماية أنفسهم من شره المستطير.

    ومضى يصيب الملايين ويحصد أرواح مئات الآلاف , ومراكز البحوث والعلوم في سباق للتوصل إلى علاج أو لقاح مأمول.

    ومع شدة الواقعة وتأججها , وإكتساحها للأرض , السلوك البشري يمضي على سكة النفوس الأمّارة بالسوء , ويستغل الحالة لتمرير الشرور والمخططات العدوانية الحُبلى بالثبور.

    فترى بعض المسلمين يؤوّلون ويفتون بقتل المسلمين وشن العدوان على بعضهم في شهر رمضان الكريم , والأطماع في المناصب والإمتيازات على أشدها , وكأن الوباء فرصة للإستحواذ على أكبر  الغنائم.

    وفي مجتمعات تدّعي الأحزاب فيها أنها تمثل الإسلام يتحقق أفظع مصاردة لحقوق الإنسان , وتعزيز مناهج الفساد والإفساد , والعمل بموجب التكفير والتدمير والإنقضاض على الحياة , وفقا لإرادات ألف شيطان رجيم  تعمَّمَ وتلحى وصار يبدو كأنه من المسلمين.

    وخلاصة التفاعلات الجارية , إن لم يكن الوباء واعظا , ومؤثرا في تهذيب السلوك وتغيير الرؤى والتصورات , فأن النواميس بقوانينها وآلياتها البقائية , ستتخذ إجراءات لحماية الكيان الكوني , وسترسلها صيحة ما بعدها يقظة!!

    ترى أ ليست الكورونا هي النذير المبين؟!!

    وبعد الكورونا عن أي دين سوف تتحدثون؟

    "...واتقوا الله إن الله شديد العقاب"


    د-صادق السامرائي

    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media