الصحة العراقية تحدد سببين للإرتفاع الأخير بعدد الإصابات بكورونا وتطرح رؤيتها وتوقعاتها للفترة المقبلة
    السبت 8 أغسطس / آب 2020 - 17:46
    [[article_title_text]]
    (بغداد اليوم) متابعة - حددت وزارة الصحة العراقية ، سببين للإرتفاع الاخير بعدد الاصابات بفيروس كورونا لما فوق الـ 3 الاف خلال اليومين الماضيين ، فيما تحدثت عن رؤيتها للمرحلة المقبلة في حال استمرار الارتفاع.

    وقال المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر في مقابلة متلفزة ان " السبب وراء تصاعد الإصابات هو عدم التزام كثيرين بالوقاية وايضاًما زلنا نواجه انكارا لوجود فيروس كورونا ولخطره من نسبة غير قليلة من المجتمع ، الوعي المجتمعي يتصاعد لكنه ما زال دون المطلوب".

    وبين ان " الصحة غيرت استراتيجيتها عبر تخصيص مستشفيات ميدانية للمصابين بفيروس كورونا كمعرض بغداد ومستشفى العطاء ونعمل حاليا على تهيئة 5 قاعات كبيرة خصصت من وزارة الرياضة".

    وبخصوص قدرة وزارة الصحة على مواجهة الزيادة المستمرة قال ان "الصحة وضعت في الحسبان جميع التطورات المحتملة ومن بيها تفشي فيروس كورونا وهيأت لذلك امكانياتها المادية والبشرية" مستدركاً "الملف الصحي لم يكن أولوية للحكومات السابقة وهذا تسبب بضعف في البنى التحتية ورغم ذلك قدمت ملاكات وزارة الصحة ملحمة بطولية في مواجهة كورونا".

    وفيما بالتوقعات وكيفية التعامل مع الفترة المقبلة قال البدر ان " المرجعية الدينية شددت على وجوب التزام التباعد الاجتماعي في أحياء المراسم بشهر محرم ورسالتها كانت واضحة والفترة المقبلة تتوقف على طريقة تعامل المواطنين مع خطر كورونا ونحن مستعدون لكل الاحتمالات".

    وسجل العراق ، الجمعة 7 آب 2020، أعلى حصيلة يومية بعدد الاصابات بكورونا بلغت 3461 اصابة ، فيما كانت أعلى حصيلة وفيات يومية قد سجلت في 26 حزيران الماضي بواقع 122 حالة ، وبلغت اعلى حصيلة شفاء 3918 بتاريخ 28 تموز الماضي.

    وفي وقت سابق، عزا مدير الصحة العامة في وزارة الصحة، رياض الحلفي، السبت (8 آب 2020)، تزايد أعداد الإصابات بفايروس كورونا إلى التزاور في فترة العيد.

    وقال الحلفي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "ارتفاع أعداد الإصابات خلال الآونة الاخيرة يعود إلى التزاور ومخالفة الوقاية خلال فترة العيد، خصوصاً وان أعداد الفحوصات لم تتغير".

    وحذر الحلفي من "زيادة عدد الإصابات التي قد تفوق معدل استيعاب المستشفيات وتؤثر على عدد الوفيات".

    وأوضح، أن "نسبة الوفيات خلال الآونة الأخير تذهب نحو الانخفاض".

     قبلها، حذر وزير الصحة، حسن التميمي، من ارتفاع الاصابات بفيروس كورونا في البلاد، مؤكدا أن لجنة الخبراء في الوزارة سترفع توصيات إلى اللجنة العليا للسلامة الوطنية، بشأن إجراءات ما بعد عطلة العيد، وأيام شهر محرم.

    ونقلت وكالة الانباء العراقية الرسمية، عن التميمي قوله، إن "لجنة الخبراء سترفع توصيات إلى اللجنة العليا بشأن أيام ما بعد العيد وشهر محرم الحرام"، مبينا أن "الادوية المستخدمة في البروتكولات العالمية لمعالجة كورونا متوفرة وبكميات كبيرة".

    واضاف أنه "نحذر من زيادة عدد الاصابات بسبب عدم التزام المواطنين بتوصيات الوزارة".

    وكانت وزارة الصحة العراقية، حذرت أمس الجمعة، من حدوث نتائج وخيمة، في حال استمرار المواطنين بتجاهل الاجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا.

    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media