بيان جديد للجيش اللبناني يتطرق للمساعدات العراقية بالارقام
    السبت 8 أغسطس / آب 2020 - 18:10
    [[article_title_text]]
    (بغداد اليوم) متابعة - اصدرت قيادة الجيش اللبناني - مديرية التوجيه، السبت، بيانا جديدا تطرق للمساعدات العراقية.

    وقالت المديرية في بيانها، "ضمن إطار المساعدات التي ترد من الدول الشقيقة والصديقة، وصل بتاريخ 5/8/2020 على متن طائرة عراقية فريق طبّي مؤلف من 18 طبيباً متخصّصاً بإجراء العمليات الجراحية، بالإضافة إلى 20 طنّاً من المواد والمعدّات الطبيّة، على أن يتم توزيعها بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة وفقاً للحاجات. كما تسلّم لبنان من العراق بتاريخ 8/8/2020 عبر معبر المصنع الحدودي، 22 صهريجاً محمّلاً بـ 800 ألف ليتر من مادة الغاز أويل".

    واضافت، "ووصلت إلى مطار رفيق الحريري الدولي بتاريخي 7 و8/8/2020 ثلاث طائرات قادمة من المملكة العربية السعودية، محمّلة بحوالي 200 طنّ من المسلتزمات المنزلية والمعدات الطبية والمواد الغذائية المتنوعة".

    وتابعت، "كما هبطت في مطار رفيق الحريري الدولي بتاريخ 8/8/2020 طائرتان عسكريتان من دولة رومانيا محمّلتان بـ 8 أطنان من المعدّات والمستلزمات الطبية المختلفة، بالإضافة إلى عدد من أجهزة التنفّس الاصطناعي".

    وفي وقت سابق من اليوم، اصدرت السفارة العراقية في لبنان، بياناً بخصوص عدم ذكر تقرير الجيش اللبناني لاسم العراق ضمن الدول التي وقفت الى جانب لبنان.

    وجاء في نص البيان الذي نشرته السفارة العراقية في بيروت وتلقته (بغداد اليوم)، "انسجاماً مع موقف الاخوة والتضامن مع محنة الشعب اللبناني الذي اعلنه رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي ، وصلت الى لبنان الشقيق اليوم الوجبة الاولى من امدادات الوقود  ضمن قافلة  قوامها 20 ناقلة حوضية محملة ب 720 الف لتر من زيت الغاز بالاضافة الى عجلتين ساندتين".

    واعربت السفارة في بيانها عن "اسفها لعدم ذكر تقرير الجيش اللبناني لإسم العراق ضمن الدول التي وقفت الى جانب لبنان في محنته بعد ان كان العراق من الدول السباقة في ارسال المساعدات الطبية الفورية الى بيروت، والتي قدرت بعشرين طناً من المواد الطبية، بالاضافة الى الفرق الطبية الاختصاصية كما ويستعد العراق لارسال وجبات من الحنطة تعويضاً للنقص المحتمل ، وذلك ضمن التزام الشعب العراقي بالوقوف الى جانب شقيقه الشعب اللبناني بعد فاجعة مرفأ بيروت".

    واكدت سفارة جمهورية العراق في بيروت في هذا الصدد ، ان "المساعدات الطبية وشحنات الوقود التي وصلت اليوم وفي الايام الماضية تسلمتها الجهات المختصة في لبنان الشقيق وان العراق حكومة وشعباً يتعامل مع هذا الملف من موقع الروابط التاريخية الاصيلة والممتدة بين الشعبين الشقيقين".

    وفي وقت سابق من اليوم، باشر الجيش اللبناني اللجنة المركزية لإدارة ملف المساعدات الطبية والغذائية وفرق البحث والإنقاذ والفرق الطبية، مهامه لتنظيم عملية استلام وتوزيع المساعدات المقدمة من الدول الصديقة، وفيما ذكر أسماء الدول التي أرسلت مساعدات اليه لم يرد في البيان اسم جمهورية العراق، التي اعلنت منذ الساعات الاولى لتفجير مرفأ بيروت، المباشرة باعداد خطة كاملة لتقديم المساعدات الاقتصادية واللوجستية والغذائية الى الشعب اللبناني.

    وفيما يلي نص بيان الجيش اللبناني

    صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه، البيان الآتي:

     "باشرت اللجنة المركزية لإدارة ملف المساعدات الطبية والغذائية وفرق البحث والإنقاذ والفرق الطبية، والتي شكلتها قيادة الجيش إثر إنفجار المرفأ، مهامها لتنظيم عملية استلام وتوزيع المساعدات المقدمة من الدول الصديقة، وقد أنشأت للغاية عدة لجان فرعية للتنسيق مع الادارات المعنية والفرق التي تصل تباعا، وقد باشر بعض منها أعماله في عمليات البحث والانقاذ، وفق خطة وضعتها لجنة من الجيش تولت تقسيم منطقة الانفجار وتوزيع الفرق فيها.

    وفيما يلي أسماء الدول التي أرسلت مساعدات حتى الساعة وهي:

    تشيكيا: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 36 شخصا و4 كلاب بوليسية.

    بولندا: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 55 شخصا و4 كلاب بوليسية، و12 طبيبا وضعوا بتصرف وزارة الصحة.

    هولندا: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 65 شخصا بينهم فريق طبي وآخر من الدفاع المدني والهندسة ومعهم 8 كلاب بوليسية.

    بلجيكا: أرسلت طائرة على متنها أدوية ومعدات طبية.

    ايطاليا: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 18 شخصا بينهم فريق طبي وآخر من الهندسة.

    فرنسا: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 55 شخصا ومعهم 3 كلاب بوليسية.

    المانيا: فريق من الدفاع المدني مؤلف من 50 شخصا، وفريق آخر طبي من 5 أطباء متخصصين بالإخلاء الصحي للحالات الحرجة إلى المانيا.

    المملكة الأردنية الهاشمية: فريق طبي من 99 شخصا يرافقهم فريق متخصص، ومستشفى ميداني يتسع ل48 سريرا بتصرف الطبابة العسكرية في الجيش.

    الولايات المتحدة الأميركية: طائرتان على متنهما مواد غذائية، وتصل الثالثة ليلا وعلى متنها مواد طبية.

    قطر: فريق بحث وإنقاذ مؤلف من 45 شخصا، مستشفيان ميدانيان يتسع كل منهما ل500 سرير، وضع أحدهما بتصرف مستشفى مار جرجس (الروم) ومركزه موقف سيارات المستشفى عينه، وآخر بتصرف مستشفى الجعيتاوي ومركزه موقف سيارات المستشفى عينه. اضافة الى ذلك سترسل طائرتين يوميا على مدار 3 ايام تحمل مواد غذائية ومستلزمات طبية.

    تركيا: فريق طبي من 37 شخصا وضع 20 منهم بتصرف وزارة الصحة. كما ارسلت فريق بحث وانقاذ مؤلف من 17 شخصا ومواد غذائية.

    جمهورية روسيا الاتحادية: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 157 شخصا ومعهم 6 كلاب بوليسية ومساعدات غذائية ومختبر لفحص الكورونا وضع بتصرف وزارة الصحة.

    الكويت: طائرة على متنها مواد طبية وغذائية.

    اليونان: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 12 شخصا ومعهم كلب بوليسي.

    ايران: مستشفى ميداني وضع بتصرف وزارة الصحة ومركزه في الجامعة اللبنانية في الحدت، اضافة الى مسلتزمات طبية.

    الجزائر: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 39 شخصا بين اطفاء ودفاع مدني، وفريق طبي من 11 شخصا، اضافة الى مستلزمات طبية ومواد غذائية.

    المغرب: مستشفى ميداني مع طاقم طبي مؤلف من 60 شخصا سيكون بتصرف مستشفى الوردية، اضافة الى مواد غذائية وطبية ومواد طبية خاصة بكورونا.

    سلطنة عمان: مساعدات طبية.

    باكستان: مساعدات طبية وغذائية.

    قبرص: فريق بحث وانقاذ مؤلف من 5 عناصر من الشرطة و5 من الدفاع المدني ومعهم 8 كلاب بوليسية.

    تونس: طائرتان على متنهما مواد طبية وغذائية.

    كازخستان: فريق طبي، ومواد غذائية وطبية.

    مصر: مواد طبية.

    الامارات العربية المتحدة: مسلتزمات طبية لكورونا لصالح الجيش.

    سويسرا: مساعدات انسانية لصالح الجيش.

    السعودية: طائرتان على متنهما مسلتزمات منزلية ومعدات طبية ومواد غذائية.

    البحرين: مستلزمات طبية وأدوية.

    ويهم قيادة الجيش التوضيح بأنها لا ترفض أي مساعدة من أي دولة، إنما تقوم حاليا بتوجيه المساعدات وفقا للحاجة وبخاصة مواد البناء والمواد الطبية والغذائية. كما تعلن أنها ستقوم بتوزيع المواد الغذائية التي وصلت حديثا، في الأيام القليلة المقبلة على العائلات المنكوبة والمواد الطبية بالتنسيق مع وزارة الصحة".

    © 2005 - 2020 Copyrights akhbaar.org all right reserved
    Designed by Ayoub media